القائمة الرئيسية

الصفحات

مأذون شرعي : حالات زواج الأجانب في مصر ....من الزواج الرسمي و الزواج العرفي

مأذون شرعي : حالات زواج الأجانب في مصر ....من الزواج الرسمي و الزواج العرفي

قبل أن نبدأ لابد أن نعلم أن الزواج له شروط وأركان أن توافرت صح العقد بصرف النظر عن توثيقه وكون رسمي أو عدم توثيقه وكونه عرفي.
البعض يقول نريد عقد زواج شرعي ولكن لا يكون موثق أو رسمي , فنقول أن عقد الزواج لابد أن يكون شرعي أي توافرت شروطه وأركانه الشرعية , الا ان عقد الزواج الشرعي هذا إذا وثق و سجل بالمحكمة أو وزارة العدل فهو رسمي و إذا لم يوثق أو يسجل فهو عقد عرفي .
زواج الاجانب مأذون شرعي زواج الاجانب مأذون شرعي مصر , مأذون شرعي رسمي فيصل , مأذون شرعي اكتوبر
زواج الاجانب مأذون شرعي انهاء اجراءات زواج الاجانب في مصر
وحالات زواج الأجانب في مصر علي النحو التالي :
الحالة الأولى وهي أن يكون الزوج أجنبي و الزوجة مصرية أو العكس الزوج مصري والزوجة أجنبية فيشترط لتوثيق عقد الزواج إحضار شهادة عدم ممانعة من سفارة الطرف الأجنبي في القاهرة وعمل التصديقات اللازمة وهي أهم مستند مطلوب لعقد الزوج , وهذا المستند يواجه بعض المشاكل منها علي سبيل المثال وليس الحصر :
-          أن يكون الزوج المصري معه زوجة أولي وكثير من الدول تشترط عدم الجمع بين زوجتين مثل دول أوربا وأمريكا واستراليا. وبعض الدول العربية تشترط موافقة كتابية من زوجته الأولى .
-          أن يكون الزوج الأجنبي عسكري في دولته ولا يستطيع أن يحصل علي شهادة عدم الممانعة من سفارته لان ممنوع زواج العسكري بغير جنسيته.
-          وبعض الدول خاصة دول الخليج يعقد أمر التصريح بالزواج من أخرى بالحصول علي موافقة وزارة الداخلية بدولته أولا ثم إرسالها إلي السفارة في القاهرة وإنهاء إجراءات الزواج وهذا الإجراء يأخذ شهور وممكن سنة .
الحالة الثانية هي أن يكون الزوجية أجنبيين من دولة واحدة أو من دولتين ويشترط أيضا الحصول علي شهادة عدم ممانعة من سفارة دولتهما بالقاهرة. وقد يكون الزوجين من دولة واحدة ولا يرغبان في توثيق عقد الزواج بدولتهم فحضروا إلي المأذون الشرعي في مصر لإنهاء إجراءات الزواج في مصر بعيد عن دولتهم ظنن منهم أن هذا ممكنا دون الحصول علي شهادة عدم ممانعة من السفارة بالقاهرة .
كيف يتم زواج الأجانب
يتم زواج الأجانب في مصر بالتوثيق في وزارة العدل المصرية بعد إحضار شهادة عدم ممانعة من سفارة دولة الطرف الأجنبي أو الطرفان , وهنا يكمل المأذون الشرعي إجراءات زواج الأجانب  ويساعد في توثيق عقد الزواج وتسهيل كثيرا م الإجراءات ثم عمل الصيغة الشرعية وإشهار عقد الزواج وفقا للشريعة الإسلامية .
وفي حالة تعذر البعض في الحصول علي شهادة عدم الممانعة في القاهرة ا وان الحصول عليها يطول انتظاره , فيلجأ البعض إلي أن يعقد عقد زواج شرعي غير رسمي عقد زواج شرعي غير موثق وهو ما يسمى أمام القانون عقد زواج عرفي , ومقصده هنا انه عقد زواج مستوفي الناحية الشرعية من شروط وأركان عقد الزواج وفقا للشريعة الإسلامية , إلا انه غير موثق وغير مسجل وخالي من ختم شعار الجمهورية , ولا يعترف بعقد الزواج العرفي في التعامل مع الجهات الرسمية الحكومية في مصر أو خارجها .
والبعض يظن انه إذا عقد زواج شرعي عند المأذون دون توثيق العقد فان العقد يمكن التصديق عليه بالسفارة والخارجية المصرية, وهذا خطأ عقد الزواج إذا لم يوثق ولم يسجل فهو عقد عرفي غير معترف به في أي جهة.
هذا ما أردت أن اوضحه لكثرة السؤال عليه .
وللإستفسار يمكنكم التواصل عبر

أسأل المأذون الشرعي
وتساب 01126360326فيس بوك
مع تحيات
مكتب المأذون الشرعي مأذون شرعي الشيخ عمرو ابو العنين 01271025816مأذون شرعي الشيخ محمد الفقي 01126360326


تعليقات

اتصل الان